إِنَّهُ ۥ هُوَ يُبۡدِئُ وَيُعِيدُ


الجزء- 2 من المحاضرة- 15 ثابت البناء الدقيق

بِسۡمِ ٱللهِ ٱلرَّحۡمَـٰنِ ٱلرَّحِيمِ​

اشتهر أن معاني الكتب في القرآن ومعانيه في الفاتحة ومعانيها في البسملة ومعاني البسملة في الباء

أن الاسم اسم، وأن التسمية مصدر من قولك سَمَّيت؟. قـيـل إن العرب قد تـخرج الـمصادر مبهمةً علـى أسماء مختلفة، كقولهم أكرمت فلاناً كرامةً، وإنـما بناء مصدر «أفعلتُ» إذا أُخرج علـى فعله «الإفعالُ»، وكقولهم أهنت فلاناً هواناً، وكلـمته كلاماً.

وبناء مصدر «فعَّلت» التفعيـل

فإذا كان الأمر علـى ما وصفنا من إخراج العرب مصادر الأفعال علـى غير بناء أفعالها كثـيراً، وكان تصديرها إياها علـى مخارج الأسماء موجوداً فـاشياً، تبـين بذلك صواب ما قلنا من التأويـل فـي قول القائل «بسم الله»، أن معناه فـي ذلك عند ابتدائه فـي فعل أو قول أبدأ بتسمية الله، قبل فعلـي، أو قبل قولـي. وكذلك معنى قول القائل عند ابتدائه بتلاوة القرآن «بِسْمِ اللَّهِ الرَّحْمَنِ الرَّحِيـمِ» إنـما معناه أقرأ مبتدئاً بتسمية الله، أو أبتدىء قراءتـي بتسمية الله فجعل الاسم مكان التسمية، كما جعل الكلام مكان التكلـيـم، والعطاء مكان الإعطاء

توقفنا في الجزء الاول عند السؤال هل نحن في نهاية الزمن والحقنا رسم مستمد من النظريات العلمية مفاده ان الكون بدأ منذ 13.7 بليون سنة مما يعيدنا الى نقطة البداية لتواجد الكون كما يقول العلم او لبداية الخلق كما يؤمن المسلمون

وتحدثنا ايضا عن ثابت البناء الدقيق (الفا) وقيمته التقريبية للعدد 137

البداية في مفهوم المؤمن مستمدة من جذر الفعل (ب د أ) ومن مفهوم الشرح اعلاه لكلمة بسم أي من تفعيل (فعلي فان كان الفعل يبدأ فتكون البداية بتفعيله

جذر الفعل (ب د أ) تكرر وروده 15 مرة

ادْعُوهُ مُخْلِصِينَ لَهُ الدِّينَ كَمَا بَدَأَكُمْ تَعُودُونَ

وَهَمُّوا بِإِخْرَاجِ الرَّسُولِ وَهُمْ بَدَءُوكُمْ أَوَّلَ مَرَّةٍ

إِنَّهُ يَبْدَأُ الْخَلْقَ ثُمَّ يُعِيدُهُ

قُلْ هَلْ مِنْ شُرَكَائِكُمْ مَنْ يَبْدَأُ الْخَلْقَ ثُمَّ يُعِيدُهُ

قُلِ اللَّهُ يَبْدَأُ الْخَلْقَ ثُمَّ يُعِيدُهُ فَأَنَّىٰ تُؤْفَكُونَ

فَبَدَأَ بِأَوْعِيَتِهِمْ قَبْلَ وِعَاءِ أَخِيهِ ثُمَّ اسْتَخْرَجَهَا مِنْ وِعَاءِ أَخِيهِ

كَمَا بَدَأْنَا أَوَّلَ خَلْقٍ نُعِيدُهُ وَعْدًا عَلَيْنَا إِنَّا كُنَّا فَاعِلِينَ

أَمَّنْ يَبْدَأُ الْخَلْقَ ثُمَّ يُعِيدُهُ وَمَنْ يَرْزُقُكُمْ مِنَ السَّمَاءِ وَالْأَرْضِ

قُلْ سِيرُوا فِي الْأَرْضِ فَانْظُرُوا كَيْفَ بَدَأَ الْخَلْقَ

اللَّهُ يَبْدَأُ الْخَلْقَ ثُمَّ يُعِيدُهُ ثُمَّ إِلَيْهِ تُرْجَعُونَ

وَهُوَ الَّذِي يَبْدَأُ الْخَلْقَ ثُمَّ يُعِيدُهُ وَهُوَ أَهْوَنُ عَلَيْهِ

الَّذِي أَحْسَنَ كُلَّ شَيْءٍ خَلَقَهُ وَبَدَأَ خَلْقَ الْإِنْسَانِ مِنْ طِينٍ

أَوَلَمْ يَرَوْا كَيْفَ يُبْدِئُ اللَّهُ الْخَلْقَ ثُمَّ يُعِيدُهُ

قل جَاءَ الْحَقُّ وَمَا يُبْدِئُ الْبَاطِلُ وَمَا يُعِيدُ

إِنَّهُ ۥ هُوَ يُبۡدِئُ وَيُعِيدُ

كذلك حروف الشفرة مكونة من 15 حرف أولي يتكرروا لبناء المجموع 114

الشفرة للحرف الاول من كل سورة

فتكون البداية من حرف الباء (ب) وقيمته 2 من الشفرة

يقول الله عز وجل في سورة البروج- 85 الاية- 13 وهي الاية الاخيرة من 15 اية بهم جذر الفعل بدأ

إِنَّهُ ۥ هُوَ يُبۡدِئُ وَيُعِيدُ

والباء الوحيدة (1) في الاية تتواجد في الكلمة رقم 3 من 4 كلمات ورقم ترتيبها 7 من 14 حرف

ورقم ترتيبها في الكلمة 2 من 4 احرف

أي إنه عز وجل هو يبدىء الخلق بالإنشاء وهو سبحانه يعيده بالحشر يوم القيامة كما قال ابن زيد والضحاك أو يبدىء كل ما يبدأ ويعيد كل ما يعاد كما قال ابن عباس من غير دخل لأحد في شيء منهما

عند تطبيق الشفرة على حروف الاية يكون المجموع

137

وليست صدفة

تفعيل البداية على صورة الثابت 137

ب أسم

تتكون كلمة بسم من جار وهو حرف (ب) ومجرور وهو اسم (أسم) ثم

يلصقا ببعضهم ويحذف الالف من طريقة رسم او كتابة الكلمة بسم

فقط في اية البسملة رقم 1 واية 30 من سورة النمل- 27

اما عند التنزيل لاول اية الاية 1 من سورة العلق- 96 فلا يحذف الالف وتبقى الكلمة بأسم بدلا من بسم وكذلك في باقي الايات

دعونا نتخيل ان الحرف (ب) وقيمته العددية 2 يمكن رسمه على صورة دائرة طول محيطها = 2

بمعنى اننا في بعد احادي ممثل بخط دائري طوله = 2

القرءان بناء مكون من حروف ربطت بنظام لغوي

المثل الاول في القرءان لطريقة الصاق (ربط) او جمع الحروف لتكوين او خلق كلمة هو في الكلمة الاولى بسم

الحروف لها قيمة عددية ربطت ايضا بنظام عددي

وكذلك بالنسبة الى قيمتهم العددية المستخرجة من شفرة القرءان العددية

الاسم (أسم) به 3 حرف وقيمته ألف + س+م=40+7+0 = 47

تلك القيمة لها رسم هندسي مستمد من نتيجة طرح مربعين

24^2 - 23^2 = 47

وهو رسم هندسي في البعد المسطح حقيقي في نتائجه ولكنه تخيلي حيث اننا لانستطيع مشاهدة حقيقته الهندسية في حالتها الحقيقية الا برسم على مسطح وهو بعد ثنائي الابعاد

اما النتيجة فهي واقع دنيوي نستطيع رؤيته في حياتنا اليومية الدنيوية

عند الصاق (ربط) الباء (ب=2) بكلمة اسم = 47

النتيجة العددية = 2+47 = 49

وهو عدد مربع

7 x 7=7^2=49

عند تلك اللحظة تحذف الالف وقيمتها 40 وتكون نتيجة تلك المعادلة للربط بين الحرف والكلمة باللغة العربية كلمة بسم وبالحساب القيمة

2 + 7 = 9

ايضا قيمة مربع

3 x 3 = 3^2 = 9

دعونا الان نجمع تلك الرسومات ونشاهد النتيجة في رسم جامع

الالف المحذوف قيمته 40 ويمكن رسمها بطريقتين

مجموع مربعين

2^2 + 6^2 = 4+36 = 40

أو طرح مربعين

11^2 - 9^2 = 121 - 81 = 40

بمعنى أن الحذف له احتمالان فقط جمع أو طرح

جمع أم طرح

وكلمة ام كما ذكرنا تكررت 137 مرة وهي الكلمة الوحيدة بتلك القيمة في عدد تكرارها

ننظر الان بنظرة شمولية الى رسم البناء الاول لكلمة بسم

1

الحرف الاول

3

مربع القيمة= النتيجة = 9

7

عدد المكونات لعملية البناء بما فيها احتمالات وصورة الحذف

وكذلك عند الخطوة الاولى او اللحظة الاولى وقبل عملية الحذف ايضا لدينا نفس الصورة

1

الحرف الاول

3

عدد العمليات

7

مربع القيمة = النتيجة = 49

الصورة ثابتة ولكن ترتيبها له عملية تباديل

وفي كل الاحوال هناك دقة عجيبة وثابتة لبداية البناء

النتيجة لدينا كلمة اولى بسم (1) من 3 احرف تكونت من عملية جمع للحرف الاول (ب) الى الكلمة الاولى (أسم) لتحمل القيمة 49 مربع ثم يخرج منها شعاع من الحذف المقصود للالف يحمل قيمة 40 وتمثل باحتملان كما سبق شرحه

بمعنى أن الكلمة الاولى بسم عند تفعيلها ينتج عن التفعيل مربع ويحمل معه ما حذف منه

أي احتملان للقيمة 40

كل من الاحتمالات له مربعين جمع او طرح

بمعني وجود 5 مربعات لكلمة بسم

1

القيمة (9) كمربع 3

+

4

عدد مربعات الاحتمالات الاثنين جمع او طرح

لتكون لدينا ايضا صورة للكلمة الاولى عل صورة الرقم 5

الذي يتطابق مع عدد السور التي ذكرت فيها كلمة الفرقان كما في الجزء الاول من المحاضرة

بمعنى أن البناء الاول في القرءان لكلمة بسم

ننظر اليه كفرقان او كقرءان او كصورة تقريبية لثابت البناء الدقيق المستمد من 137

البداية اذا هي حرف الباء + كلمة اسم والنتيجة كلمة رقم 1 بسم

واضح من الترتيب ومن ععماية الجمع ثم الحذف وجود زمن لتلك العملية بمعنى نقطة بداية للزمن كما نعرفه

وكذلك وجود مسافة بين الحروف للكلمة بمعنى بداية الوجود للفضاء كما نعرفه

مما يحتم وجود سرعة لقطع تلك المسافة في زمن محدد

السرعة = المسافة مقسومة على الزمن

كذلك وجود ضمني او باطن لحرف الالف في معنى كلمة بسم الناتج النهائي لعملية البناء

حتي نستطيع رسم تلك العملية هندسيا وادخال الزمن & المسافة بالرسم نبداء مرة اخري من البداية حرف الباء

الفاتحة

2+7+4+40+0+4+40 = 97

اسم السورة يرمز الى مفتاح او طريقة فتح النظام الهندسي للبناء كأحد المعاني الكثيرة للاسم

كل مبنى او بناء له حدود خارجية ظاهرة وله حدود داخلية لمكوناته باطنة

الكلمة في جملة هي من بواطن الاية

الاية لها ظاهر لحدودها بنفسها

وايضا هي باطن لسورتها

والسورة لها ظاهر لحدودها نفسها

وايضا هي باطن للقرءان كله

والقرءان هو نعمة من نعم الله اسبغها علينا

سورة لقمان- 31 الاية رقم 20

أَلَمۡ تَرَوۡاْ أَنَّ ٱللَّهَ سَخَّرَ لَكُم مَّا فِى ٱلسَّمَـٰوَٲتِ وَمَا فِى ٱلۡأَرۡضِ وَأَسۡبَغَ عَلَيۡكُمۡ نِعَمَهُ ۥ ظَـٰهِرَةً۬ وَبَاطِنَةً۬‌ۗ وَمِنَ ٱلنَّاسِ مَن يُجَـٰدِلُ فِى ٱللَّهِ بِغَيۡرِ عِلۡمٍ۬ وَلَا هُدً۬ى وَلَا كِتَـٰبٍ۬ مُّنِيرٍ۬

جذر الفعل سبغ تكرر 2 مرة

سورة سبأ- 34 الاية رقم 11

أَنِ ٱعۡمَلۡ سَـٰبِغَـٰتٍ۬ وَقَدِّرۡ فِى ٱلسَّرۡدِۖ وَٱعۡمَلُواْ صَـٰلِحًاۖ إِنِّى بِمَا تَعۡمَلُونَ بَصِيرٌ۬

والحديث هنا الى داوود عليه السلام نبي الله

والسابغات الدروع وأصله صفة من السبوغ وهو التمام والكمال

نعود الى الفاتحة وقيمتها 97 لنكتشف جزء من التمام والكمال لهذا البناء العجيب

9 +7 = 16

وهذا مربع له صورتان عددية

2 x 2 x 2 x 2 = 2^4

&

4 x 4 = 4^2

بمعنى ان مفتاح تلك السورة هو العددان 7 & 9

ومن خصائصهم العددية صورة لمركبات العددان 2 & 4

24 او مفتاح كلمة النور كما في اسم السورة النور حيث انزلت وفرضت

وسبق لنا شرح مطول لاية النور- 35 في المحاضرات السابقة

وكذلك القيمة 97 تمثل القدر من اسم سورتها

بمعنى ماقدر لهذا البناء من بدايته الى نهايته

بِسۡمِ ٱللهِ ٱلرَّحۡمَـٰنِ ٱلرَّحِيمِ​

الحرف رقم 7 هو الهاء وقيمتها 2

الحرف رقم 9 هو اللام (ل) وقيمته 4

من شفرة الحروف اعلاه حرف الهاء ظهر اول (1) مرة كحرف اول في سورة الانسان ورقمها- 76 ورقم التنزيل 98

الحرف (ل) هو الحرف الثالث (3) في ترتيب تكراره في البسملة وثالث ظهور له كحرف اول من السور في سورة البينة ورقمها 98 وترتيب النزول 100

العدد 97 هو العدد الاولي رقم 25 تطابقا مع رقم سورة الفرقان

2,3,5,7,11,....97

نستطيع الان ان نكمل الشرح لحرف الباء

في رسم فينمان اعلاه نبدأ من اليسار عند اصطدام الكترون سالب الشحنة (-) مع نظيره البوزترون موجب الشحنة (+) عند نقطة الصفر او الاستواء المطلق بينهم حيث يمثلا بسهمان بينهم 90 درجة هندسية فيتلاشوا او يزيلوا بعضهم البعض وينتج لدينا فوتون (ضوء) يمثل بالخط البياني الازرق ويتحرك في اتجاه الخط الافقي والذي يمثل الزمن

بمعنى انه في اللحظة الاولى كان لدينا نور على صورة فوتون - مع ملاحظة ان النظرية تخرج عدد 2 فوتون في نهاية العمليةلتصادم الجزئيان ولكنا نبدأ للتبسيط بشرح احدهم اولا

نستطيع الان اعادة رسم الحرف (ب) كدائرة هندسية

على صورة نور او ضؤ

كل خط اصفر من تلك الخطوط هو متتالية من الفوتونات

الان نحاول شرح المسافة وطريقة ادخالها في رسم كلمة بسم

ولا اريد هنا تعقيد وشرح المبدأ العلمي ولكنني سأشرح ببساطة الفكرة من وراء العلم

عند تحرك الفوتون وعند اصتدامه على اي سطح ينعكس ضؤه ويعود الى المصدر

شدة الضوء على هذا المسطح يمكن حسابها عدديا في المختبرات

اذا تحرك المسطح او كان موجود اصلا على بعد ابعد كانت شدة الضوء المنعكسة عليه اقل ولكن اذا كبرت مساحته يحتاج الى عدد اكبر من خيوط الفوتونات كي يحتفظ بنفس قيمة الاشعاع

والعلاقة بين المساحة للمسطح وبين شدة الضوء لها ثابت يمثل بعكس مربع المساحة فمثلا

لو تحرك السطح ضعف المسافة احتاج الى 4 مرات سطحه

وهكذا الى مالانهاية

عند الخطوة 1 نجد مربع 1

عند الخطوة 2 نجد مربع به 4 مربعات اصلية

عند الخطوة 3 نجد مربع به 9 مربعات اصلية

إِنَّهُ ۥ هُوَ يُبۡدِئُ وَيُعِيدُ

14 حرف

4 كلمات

قيمة الحروف 137

في الجزء-3 من المحاضرة سنشرح ان شاء الله تطبيق النظام على الاية الاولى (البسملة) باستخدام ما تعلمناه من الكلمة الاولى والحرف الاول وعلى الله التوفيق

والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته

الجزء الثالث


Featured Posts
Recent Posts
Archive
Search By Tags
No tags yet.
Follow Us
  • Facebook Basic Square
  • Twitter Basic Square
  • Google+ Basic Square

أكتب تعليق

  • w-facebook
  • Twitter Clean

Copyright (C) 2017 Ahmed Macky- Quran Quantum<http://fsf.org/> . Permission is granted to copy, distribute and/or modify this document under the terms of the GNU Free Documentation License, Version 1.3 or any later version published by the Free Software Foundation; with no Invariant Sections, no Front-Cover Texts, and no Back-Cover Texts. A copy of the license is included in the section entitled "GNU Free Documentation License".

created with Wix.com